عاجل | الدفاع الروسية : “أصدقا ء الثو رة السورية” يتولو ن مسؤولية إعطاء الإشا رة لبدء الاستفزا زات في إدلب

عاجل | الدفاع الروسية : “أصدقا ء الثو رة السورية” يتولو ن مسؤولية إعطاء الإشا رة لبدء الاستفزا زات في إدلب

أكدت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، أن فريقاً خاصاً من قادة بعض “الأصدقاء الأجانب للثورة السورية” هم من يتولون مسؤولية إعطاء الإشارة للإرهابيين لبدء عمليات الاستفزاز في إدلب، كما أن الجماعات الإرهابية في إدلب بالمشاركة مع أفراد من الخوذ البيضاء ستنتهى من الإعدادات للاستفزازات مساء اليوم.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الدفاع الروسية، الجنرال ايغور كوناشنكوف: “يجب تأمين الاستعداد الكامل لجميع المشاركين في تنفيذ الاستفزازات مساء يوم 8 أيلول/سبتمبر، كما أن فريقاً خاصاً من قادة بعض “الأصدقاء الأجانب للثورة السورية” هم من يتولون مسؤولية إعطاء الإشارة للإرهابيين لبدء عمليات الاستفزاز في إدلب”.

من جهة ثانية، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، بأن مجموعة من السفن الحربية التابعة للبحرية الروسية، قامت بقصف أهداف افتراضية في البحر الأبيض المتوسط. ويأتي ذلك خلال مناورات عسكرية روسية بدأت في 1 سبتمبر/أيلول الفائت.
وقالت وزارة الدفاع في بيان إن، “هذه التدريبات ضرورية لنعرف مدى استعداداتنا باستخدام التكنولوجيا الجديدة المجهزة بها السفن”.

وأشار البيان إلى أن السفن قامت بصد هجوم جوي افتراضي، وهجوم للغواصات في البحر الأبيض المتوسط.

هذا وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، في وقت سابق، أن قوات الأسطول البحري الروسي والقوات الجوية الفضائية الروسية، ستجري مناورات واسعة النطاق في البحر الأبيض المتوسط في الفترة من 1 وحتى 8 أيلول/سبتمبر المقبل.

يتبع…